الأحد، 21 يونيو، 2015

أنت لا تعرف شيئاً

القاعدة الأزلية الأبدية اللولبية الجهنمية اللى عمرها ما فشلت ولا طلعت غلط أبداً :

- اللى جاي أحسن و أكتر من اللى راح 


والواحد عرف دا بعد ما فات عليه كتير وخسر كتير وكان دايما بيلاقي أكتر وأحسن :)

يبقى الواحد يقدر يقول القاعدة دي علي الملأ ويأكد إنه فى كل اللى راح لا أذي حد ولا سبب ضرر لحد ولا إعتدي علي خصوصية حد ولا إفتري وظلم حد ولا فكر إنه يجبر حد علي حاجة ولا نصح بالغلط ولا شاور علي طريق غلط ولا حتي شد لسكة زفت 

طالما أنت كويس بتراعي غيرك وبتعامل غيرك زي ما بتتمني يعاملك يبقى أكيد حتي لو جالك الوحش هتقدر تعرفه بسهولة وهيمشي بسهولة أكتر من السهولة اللى جه بيها ولو جالك حاجة كويسة هتعرف إزاي تحافظ عليها بأفعالك وتصرفاتك 

اللى يفرط فيك خسران واللى يشمت فيك ميستاهلش تفكر فيه واللى يكدب عليك ميستاهلش تسأل عليه واللى ميقدركش ميستاهلش حتي كلمة منك 

الحمد لله علي نعمة الثقة بالنفس اللى بتقلب غرور أغلب الأحيان لكنها مبتبقاش تكبر أبدا :D

بس خلاص 

شاب فقري

من وحي السهر فى رمضان :)

إزيك ؟

- إزيك يا بنتي ؟
-- أحسن منك
- أكيد وإلا مكنتش كلمتك
-- كنت هتكلمني غصباً عن
- طيب عاملة إيه ؟
-- قول أنت عامل إيه ؟
- عايزين نتقابل
-- إمتي ؟
- الأسبوع الجاي
-- ودا إزاي يعني ؟
- يعني شوفي اللى يناسبك بقى تنزلي القاهرة أو نتقابل فأليكس كالعادة
-- هفكر
- ياربي
-- لازم أغلس .. مقدرش مغلسش ولا ألامض دا فى تكويني
- طيب
-- مالك بقي ؟
-هتعرفي لما تشوفيني
-- أوك
- سلام
-- بقولك
- إيه ؟
-- إفتكر أنت مين وخليك أنت فى قوتك لأن محدش هيتحرك عشان يعملك حاجة ... إفتكر دا لحد ما أشوفك
- إشطة
--باي
- بيس يا جميلة

الجمعة، 19 يونيو، 2015

مربوط بأستك

قبل ما تقرا البوست لازم تعرف كام نقطة عشان تفهم كلامي :
أولا : معهد جوته هوا المكان الوحيد فى مصر اللى معتمد لدراسة الالماني وله فروع فى كل أنحاء العالم وتابع للخارجية الألمانية 
ثانيا : التقديم له مواعيد يعني مش فى أي وقت تقولهم خدوا فلوسي وعلموني وادوني كورس لاء مينفعش , قدامك فى السنة كلها أربع مواعيد بس للتقديم :D
ثالثا : مينفعش تقدم علي دراسة أو سفر برا بدون ما تكون عارف اللغة لأنك حياتك هتبقى فى منتهي الصعوبة وتكلفة رهيبة عليك 
بس كدا نبتدي بقى 
***
كنت فى معهد جوته ومعايه الفلوس عرفت أتصرف فيها والحمد لله وبقالى اكتر من خمستاشر يوم مستني ميعاد التقديم لحجز أول كورس ليا بحيث أبقى وقفت عند نقطة الصفر , وصلت معهد جوته فى الدقي حوالى الساعة اتناشر ونص وأخدت رقم لقيته 385 قلت عادي وطلعت شوفت المواعيد اللى متاح فيها الحجز وكانت المفاجأة ...
فى كلاسات إتملت ومواعيد إتملت وبصيت فى العداد لقيتهم لسه موصلوش لرقم 110 :D
وبعدين قابلنا شخصية محترمة جدا من القائمين علي المعهد وقالت لنا إن المتاح 200 فرد بس فى الحجز لمستويات المبتدئين :D
قالت جملة مفهمتهاش غير فى آخر اليوم قالت : بس أنت حط رجلك 
إنت مجرد ما بتتنقل من نقطة الصفر بيبقى سهل تعمل manage للوضع بتاعك وتنقل نفسك لمستويات تانية 
كنت سعيد جدا بكلامها بس برده المواعيد مش مناسبة 
قدامي إمتحان الإنترناشيونال اللى حجزته فى خلال شهر وقدامي شغل وقدامي كورس متقدم فى مجالي فى الشبكات والاي تي 
يبقى لازم أظبط المواعيد علي كل دا 
كنت بالظبط حاسس زي اللى واقف فى وسط مفترق طرق وقدامي ستين ألف طريق ولازم أمشي فى أربع طرق فى نفس الوقت 
الموضوع ملخبط ويخنق فلقيت قدامي وقت فروحت المركز الثقافي الألماني ( تابع للسفارة برده ) لقيتهم نقلوا مكانه لمدينة نصر والمنيل فقمت متصل ولقيت إن أقرب حجز هيكون بعد رمضان 
طيب وبعدين هعمل إيه ؟؟ هل هستني شهر كامل مبتقدمش فيه فى حلمي اللى عايز أكمل فيه ؟
طيب والشهر دا هيخلي حاجات كتير أوي تتأخر 
روحت جوته تاني لقيت اللى باقى ميعادين وغاليين جدا ومش مناسبين ليا بأي شكل ومينفعش أدخل فيهم هبقى بلخبط نفسي عالفاضي 
ومن هنا بدأ إحساس الرفض 
إن معهد جوته مش صعب عليه يجيب مدرسين أكتر ويكونوا تابعين له ومعتمدين ولا صعب عليه يزود أماكن الدراسة ولا صعب عليه ي handle العدد الكبير دا من الناس اللى جايين يقدموا 
فكرت في النقطة دي لقيت إن الفكرة كلها إنها مصفي بالمعني الحرفي للكلمة 
مصفي بيفوت منها اللى مستعد يضحي بوقت وفلوس وشغل ومواعيد متعبة 
بحيث لما توصل للدرجة الأخيرة وتيجي تقابل الوحش وتنجح 
يبقى فعلا أنت تستاهل مش مجرد شخص وخلاص عايز يسافر أو يكمل دراسة برا ومعندوش عزيمة


الفكرة مش رفض أبدا 
الفكرة إن لو انت عايز تنجح هتضحي وتزنق نفسك وتتعب 
لو عايز تحقق حاجة هتخلق الطريق لنفسك 
ومن هنا جاتلي فكرة تانية للدراسة بعيد عن معهد جوته 
أبتدي وأنطلق لحد ما ربنا يسهل وأمتحن وأخد شهادة من جوته بالمستوي اللى وصلت له واللى محتاج له للدراسة والسفر 
من هنا بكتب البوست المفاجىء دا لسبب بسيط جدا 
بفكر نفسي وبفكر غيري بجملة كتبتها هنا زمان قالها راجل فلاح عجوز يبقى جد أعز صحابي 
قال : الناجحون فى الحياة أناس إن لم يجدوا الظروف ملائمة صنعوها .
ربنا يقدرنا ونوصل علي خير ونعدي من الكام مصفي الجايين 
ونقطع الأستك اللى مربوطين بيه هنا ونعرف ننطلق منبقاش زي اللى واقف يتفرج عالدنيا من ورا القزاز وبيقنع نفسه إنه كدا كويس وتمام
يارب إديني القوة أضحي بالحاجات اللى أقدر أعيش من غيرها فى سبيل تحقيق حلمي 
يارب إديني القوة أعرف الحاجات اللى مقدرش أعيش من غيرها ومضحيش بيها مهما كان السبب 
يارب 

شاب فقري

الثلاثاء، 9 يونيو، 2015

يو آر نوت ألون

دايما البداية صعبة
مببقاش عارف أبتدي الحكي منين
هوا الحكي هيبقى ليه أصلا ؟؟؟
إفتكرت ... تسجيل ليومياتي وأحداث حياتي اللى بتجري وتخليد للحظات لازم تعيش للأبد
الفترة اللى فاتت كانت مفتح عينيا عالآخر ومتابع العالم كله ما عدا مصر طبعا عشان مكتئبش وأعصابي تتعب
العالم كبير أوي لكنه فى نفس الوقت واحد
طيب عشان محدش يتوه هنقسم البوست أجزاء

الجزء الأول : الأرض كوكب واحد
الواحد لما بيفكر فى السفر وهوا بيعمل أي حاجة خياله بيسرح وبيتخيل إنه خرج من البلد دي ولكنه بيكتشف شىء مكانش واخد باله قبل كدا
هتروح هناك الأرض هي الأرض والشمس والهوا وكل حاجة وحواليك بشر بيتكلموا لغة مختلفة وفى كلام كتير بيقع منك فى كلامهم :(
فبتبقى واقف زي العبيط تتفرج علي كلامهم لكن يا صديقي هي هي نفس الأرض
الحلم بالتغيير بتغيير المجتمع اللى انت عايش فيه
تروح لبلد مفيهاش أصل فلان دا خريج كذا وأصل فلان أحسن من فلان لأنه خريج كذا أو معاه شقة أو فلوس او أهله أو أو
مفيش حد هيسيب حياته الشخصية ويدخل يفعص فيك وفي خصوصياتك ويزنقك فى كورنر و قالب معين ويجبرك زي الجزمة تعيش فى إطار معين
العالم برا مختلف لأن فى إحترام للحريات لأن فى مفهوم الوطن اللى بيحتوي الناس وبيدوب فيه الناس علي إختلاف ثقافاتهم
متفقين علي مجموعة من الأفكار والقوانين والمبادىء عشان يقدروا يعيشوا فى سلام
وفى حالة إختلاف حضرتك مش هتموت ولا تعتقل ولا تتحبس ولا يتاخد منك حقك ويقولك أصل اللي خريج جامعة حكومية مينفعش يشتغل هنا ولا اصل انت بتفهم فى مجالك وبتقدر تقوم بشغلك علي أكمل وجه لكننا عايزين خريج كلية بتاع
مفيش تعنتات ولا إجبار
فى حرية يتبعها مسؤلية لازم تستوعبهم الإتنين قبل ما تسيب نفسك تعيش زي البطيخة فى وسط الناس بتتمتع بحقوقك ومن جواك مازال الراجل الشرقي عايش ومعشش وبيحكم عالناس وبتقول علي زميلتك فى الشغل شمال لأنها مصاحبه واحد و تقول علي جارك إنه غبي ومتخلف لأنه يختلف معاك فى المعتقد
فى حرية

الجزء التاني : الحالمون فقط يغيرون العالم
الإنسان الحالم هوا الوحيد اللى يقدر يغير العالم لأنه عنده رؤية ونظرة للمستقبل محدش قادر يوصلها بعقله المحدود
اللى اخترع المش عارف إيه واللى واللى واللى
واللى راح عمل فيلم بيتكلم فيه عن الموبايلات والإلكترونيات قبل إختراعها بكام سنة
واللى إتخيل التنانين ورسمها علي ورق وقعدت ألف سنة كحلم للإنسان فى الطيران :D
وهكذا
الشخص الحالم هوا اللى بيفتح الباب للعالم كله ولكل الدنيا عشان يتبعه ويمشي وراه
ويقدر ينقلهم إيمانه وحلمه حتي لو كان دا شىء مستحيل لكن يكفيه إنه حلم وسعي لدا

الجزء التالت : مفيش مستحيل يا كريم 
لما وقفت مع الدكتور أحمد وإتكلمت معاه من فترة قالى مفيش مستحيل
دايما فى طريق
الدكتور أحمد كان بيتكلم بلساني , فاكر لما كنت فى أسوأ فترات حياتي فى إدكو وكنت بكتب فى النوت بوك إن دايما فى طريق وبكتب لنفسي بفكرني إن كل دا هيعدي وينتهي ونعيش حياتنا
أيون حققت حاجات لطيفة فى حياتي كنت بحسبها من المستحيلات لكن مازال أمامى العديد من الأشياء اللى بسعي لها ومش هبطل أسعي لها حتي لو هموت فى الطريق
ما طبيعي إن البطل يموت ما كلنا هنموت ولا ايه ؟
لكن قبل ما يموت  لازم يقوم بدوره كبطل الأول :D

الجزء التالت : مبحبش الإنتظار
مستحيل أبطل أكره الإنتظار
باقي علي بداية الطريق لحلمي ونقطة الصفر حوالي عشر تيام
عمال أفكر هيعدوا إزاي وأحسب وأخطط وحاسس بخنقة شديدة
ولهفة وحماس وياريت بقى اليوم دا ييجي عشان أقدر أقول إني خلاص واقف علي نقطة الصفر :)
شىء عظيم إنك تقف علي نقطة الصفر
أهوه أحسن بكتير من تحت الصفر :)

الجزء الرابع :خنقة الإنتظار بتوقع فى كوارث 
إنتظار الواحد لشىء ما بيجيب كوارث لا حصر لها ... مرة خناقة ومرة تانية مشكلة ومرة تالتة علاقات مش فى أوانها 
دا غير التعب النفسي 
زمان كنت بقول الواحد ممكن يستحمل اي حاجة 
وأثبتت دا لنفسي فى السنة اللى فاتت فى القرف اللى عشته واللى خلاني أبص علي ناس كتير علي أنهم فرافير وأطفال :D
طبعا نقدر نعدي من الإنتظار ونتعب فى الوقت دا عشان نحقق حلمنا بس اللى لازم نقاومه بجد هوا الخنقة وان الواحد يقوي عزيمته ورغبته فى حلمه 

الجزء الخامس : الموتي لا يتلون الحكايات 

الجزء السادس : انا حالم ومش لوحدي 
حواليا كتير بيشاركوني الحلم وبيتطلعوا للمستحيل زي حالاتي لكن من السهل الواحد يحقق دا 
فى مكان ما هيكون فى شخص تاني عنده إرادة وبيتعب زيي 
يمكن نتقابل عند لحظة تحقيق الحلم او بعدها بسنين 
لكن لو وقفت مكاني 
زي ما ناس تانية وقفت مكانها هلاقى الوقت عدي ومفيش حاجة اتغيرت 
واللى اتغير هوا الوقت وبس والظروف بقت اصعب 
يعني الواحد يستغل الوقت اللى قدامه مش فى حاجة واحدة بس لكن فى  أكتر من حاجة :)

وعمري ما هبقى لوحدي طول ما الناس اللى بحبهم وبعتمد عليهم دايما جنبي 
لأني واثق فيهم وفى وجودهم الأبدي جنبي مهما كانت ظروفهم أو أحوالهم أو المشاكل اللى هما فيها 
شكرا يا عزيزتي :)
شكرا لانك هنا :)

خير إن شاء الله 

بقالى كتير مبكتبش يمكن لأني فرحان وعايش حياتي فى إستقرار وسعادة ودا بيخلي الواحد مش مستعد يحكي لحد حاجة :D
ولا مستعد يكتب , بيعيش الحياة وبس :)
ملحوظة : البوست إنكتب فى أسبوع :D يعني باقى علي بداية الحلم دا تقريبا اقل من أسبوع :D


شاب فقري

الجمعة، 5 يونيو، 2015

loved

يتبع ..

شاب فقري