الأربعاء، 15 ديسمبر 2010

عودة المستحيل


كتبت قبل كدا فى مدونتى الخاصة ذات الطبعة المحدودة (( معروفة لأشخاص معينين ومحدودين جدا )) سؤال كان محيرنى جدا جدا ...(( هوا اللى راح ممكن يعود ؟؟؟ وهيعود إمتى ؟؟؟ )) كان السؤال دا بيصيبنى أحيانا بنوع من الصداع أو الخنقة لا أدرك سببه .... ربما لأنى تقريبا كنت بفكر فيه كتير جدا وكنت بقعد أفسر فى الأحداث وأركز فى أدق التفاصيل وأتفه الأشياء ؟؟؟ مش عارف ... لكن المهم هوا إجابة السؤال دا ...
يعنى لو فى شخص أو شىء ضاع منك وفقدته تماما ... سواء بقى بالموت أو بالفراق أو السفر أو حتى سابك وجرى أو أى عذر آخر بتديهولنا الدنيا عشان نسكت بيه نفسنا أو بنضحك بيه على نفسنا عشان نقدر نكمل الحياة ونعيش رافعين شعار ((( أنا عبيط ونسيت ))) الشعار اللى كل اللى حوالينا بيحاولوا يقنعونا بيه تحت حجة القوة والسيطرة والكبر وأحيانا (( إنته كويس لازم تفرح بنفسك إنته جامد مش تخبى ... وعيش يابنى )) أو تحت أى شعار أهبل تانى بيتقال (( قالى الوداع وأنا قلت بيس ... هوا اللى باع .. هوا اللى سيس )) وأهوه بنعيش ... ياترى مهما تعددت أو إختلفت أسباب فراق الشخص أو ضياع الشىء أو حتى أسباب تكملة حياتنا وممارسة حياتنا بشكل طبيعى تانى ... هل كل دا هيمنعك عن السؤال دا (( إمتى اللى راح هيعود بالظبط ؟؟؟ ))
السؤال اللى بتسأله لنفسك أحيانا إما لأنك بالضعف الكافى اللى يخليك مش قادر تنسى أو لأنك بتعشق لدرجة الجنون أو لأنك أى حاجة تانية بقى وخلاص ....هل كل دا هيمنعك من إنك تتجنن وتعرف السؤال ؟؟؟
لو فكرت فى فكرة الموت .... هتلاقى إن ببساطة (( حاجة بديهية جدا ...)) إن اللى بيموت مبيرجعش ... ولو رجع لك ... يعنى لو صديقك أو والدك أو أخوك أو حبيبتك أو زوجتك ماتوا النهارده فى حادثة طيارة وإكتشفت إنهم (( زى كل الأفلام العربى عاشوا على جزيرة فى المحيط ورجعوا بعد أربع سنين )) لسه عايشين ورجعوا فعلا بعد أربع سنين ... تخيل إيه اللى هيحصل ؟؟؟
تخيل اللخبطة اللى ممكن تحصل فى حياتك لو حد ميت رجع الحياة تانى وحاول يعيش وسطينا بعد ما إعتبرناه خلااااااااص بح مش موجود
لو ركزت شوية هتقدر تلاقى الإجابة على السؤال ...
الإجابة بتتلخص فى إن اللى راح هيعود أو ممكن يعود فى حالتين ...
الأولى : هوا موتك إنته ... يعنى اللى راح وخسرته ييجى لك من تانى بس بعد ما تكون إنته خلاص آمنت وصدقت بموته وإنه مش موجود فى حياتك وبدأت حياة جديدة وعايش سعيد ... وفى الحالة دى فهوا بيكون فاقد لقيمته وفاقد لمعناه ... لأن رجوع الطرف التانى بعد ما يكون حصل فيك تغيير جوهرى وفاكر إنك إنته لسه الكتكوت الأمور اللى سابك من كام سنة أو كام شهر ولسه زى ما انته قاعد عالسلم مستنيه .... هوا اللى فات بيرجع بعد ما يكون كل حاجة جواك من ناحيته إتدمرت ((( سؤال هنا أقوى ... ليه الطرف التانى مش بيحاول يلحق الموقف ويرجع فى وقت ينفع فيه الرجوع ويلحق قبل ما كل حاجة تتدمر ؟؟؟ هى للدرجة دى فى ناس مبتحسش ؟؟؟ سبحانك يا رب العالمين ))) يعنى ببساطة بيعود لما بتكون حضرتك Already Dead
أو بتكون آمنت وصدقت إن الحياة مكتملة من غيره وإن هوا مات تماما ومش راجع تانى وبيكون برا حساباتك تماما .... يعنى لما حضرتك تبقى مصدق إنه متخلقش ونسيته كأنه مكانش فى حياتك أصلا
التانية : بيعود لحياتك بس بعد ما يكون هوا مات ... بمعنى إن مش معناه اللى جواك هوا اللى إتهد ... ولكن حقيقته هى اللى إتمحت وجوهره هوا اللى إتبدل و هوا ذات نفسه إختلف تمام الإختلاف وراجع بيأس الدنيا للكرتونة اللى عالرف (( اللى هى سيادتك طبعا )) وفاكر هنا بقى إنه هيقدر يتأقلم معاك عادى ويعيش والحياة هتبقى بيس والدنيا تمام التمام

من هنا بنطلع بسؤالين تانيين غير الأولانيين طبعا :
السؤال الأول ( إجبارى ) : ليه الناس مش بتقدر ومش بتحاول ترجع فى الوقت اللى ينفع فيه كل حاجة تتصلح وبترجع فى وقت غبى بيكون كل حاجة باظت ؟؟؟
السؤال التانى ( إجبارى برده ) : ليه دايما اللى بيضحى هوا اللى بيتألم وهوا اللى بيستنى وهوا اللى بيعيش عالذكرى وهوا اللى بيتسجن فى عوالم الألم وهوا اللى بيبقى لازم يقبل النهاية وليه هوا اللى بيكون واجب عليه يسامح ويغفر ؟؟؟؟

أنا رايح أكمل تفكير وأعمل فنجان قهوة بخمس معالق سكر وتلاتة قهوة وأهوه نجرب القهوة فى الفنجان ...
تحياتى
الفقرى الكبير
ملحوظة للى نظرهم قوى حبتين :
(
عشان حكاية الموت والنقطة البديهية دى ... أنا على طول بقول على أى حد فارقته .... الله يرحمك ... والأسباب كالتالى :

1 - الرحمة تجوز عالحى والميت
2 - بصدق موضوع الموت دا عشان بيريح أكتر وبيخليك تصدق الفراق الأبدى والموضوع يفوت أسرع (( ويمكن لان البعض إختار يموت وهوا عايش وسطنا بإنه يختفى من حياتنا أو ميبقاش هنا عالأقل ويخسرنا ))
3 - إن من بعدى ... الدنيا مش هترحمه ولا هيلاقى واحد على مليون من اللى لقاه معايه فبالتالى ... أسأل الله لها الرحمة .
)

هناك 11 تعليقًا:

ستيتة حسب الله الحمش يقول...

صباح الفل
اه انا نظري الحمد لله جاب وجهة نظرك الصغننة دي :)

السؤال الأول علشان الغبا بعيد عن السامعين والقارئين
نظرية حمار جنينة الحيوانات
يضحك على النكتة تاني يوم ويحس بألم الفقد تاني سنة

السؤال التاني
علشان احنا بنموت في الظعطنيات
لو ملقيناش ظعطنيات بنخترعها
زي ما نكون بندعي ربنا يارب يارب حاجة تخلينا في حالة شجن وانبعاج نفسي النهاردة
وهي اساسا حالة للناس المودي بس مش لكل الناس
وظعطنيات دي مصطلح من عادل وهو صاحب ثقافتي الحديثة سنيمائيا وشبابيا

اللي بيموت يقيني انه بيرجع بشكل تستحمله نفسيتنا
ممكن يرجع ابويا في ابن له كتير من صفاته الطيبة
ممكن يرجع زوج في ابن بس من غير مساويء لأن الإبن Mild :)
وساعات مش بيرجع
واحسن انه ميرجعش
ارتاح وريح
الحياة مش شكل واحد
علشان كده مبنزهقش منها ومتبتين فيها مع كل اللي بنشوفه

فتاه من الصعيد يقول...

أنا نظري ضعيف بس قريت السطرين الاخرنيين برضو

هو أكيد في وقت ينفع اللي فات يرجع .... وفي وقت ما ينفعش يرجع ..

وانت فعلا حللت الموضوع تمام .... يا بيكون اللي جواك مات ... أو اللي جواه هو اللي مات ... واتولد شخص جديد

بالنسبه للسؤال الاول .... فطبعا لان الوقت الصح ده محدش يعرفه ..

يعني ممكن حد يرجع بعد اسبوع يلاقي الطرف التاني قلبه :))

وممكن يرجع بعد سنه يلاقي الطرف التاني على العهد " وده طبعا كان ايام ستي وستك :)) "

السؤال التاني بقا فلأن طالما ضحيت فالزعل مزدوج ... زعل الفراق وزعل الاستكراد وانك اتقلبت في عواطفك ومشاعرك بدون مقابل :))

تحياتي

شاب فقرى يقول...

دكتور ستيته
منورة المدونة والله :)

بالنسبة للسؤال الأول فهوا أكيد أحد الأسباب الرئيسية الغبا عند الطرف التانى

هوا الناس دايما بتميل لحالة من الحزن والشجن تعيش فيها عشان تدى لحياتها طعم
لكن اللى استغربت له لما قريت فى علم النفس ان الافكار والمشاعر الايجابية بتغلب السلبية وفى نوع من تطهير الذات عند البنى آدم والرغبة فى التسامح عشان يقدر يكمل

لكن برده هتجنن واعرف ليه الناس بتحب النكد ؟؟؟

هوا اللى بيموت يا دكتور لو رجع للحياة تانى بيتهيألى هنقتله بنفسنا عشان يروح يكمل موت
(( دى فى حالة الموت بصحيح ))

لكن فى حالة الفراق او السفر او الهجرة للزوج او الابن او الاب
هوا بيرجع بعد ما يكون كل حاجة خربت


:)

نورتى يا دكتور
وكل سنة وحضرتك طيبة
شاب فقرى :)

شاب فقرى يقول...

فتاة من الصعيد
تصدقى حلو موضوع ( إتقلبت ) دا
يعنى إتسرقت :D
أو إنضحك عليك

الوقن المناسب هوا الوقت اللى فيه أقل نسبة جرح ممكنة واعلى نسبة تسامح فى حق المجنى عليه :D

هوا اكتر من زعل
بس ليه ميبقاش فى تقدير متبادل

أنا أذكر فى مرة قريت جملة بتقول
هوا ليه الحياة معقدة اوى كدا
مكانتش تنفع تبقى اسهل شوية بدون كل الكلاكيع دى

وكان قائلة الجملة تحمل من الاستغراب من الحياة والاسى أطنان واطنان

نورتى يا فتاة الصعيد
:)
فقرى

شمس النهار يقول...

ياسيدي اصلا اللي بيحب فعلا ومن كل قلبه مابيروحش خااالص

اللي بيقدر يروح ده ويفارق ومايرجعش
بيكون اصلا ماحبش
يااما حب وطلع عينه مع حبيبه وفضل انه يهرب بجلده

طيب ليه بقا النوع الاول بيرجع تاني
علشان مابيلاقيش حد حبه اوي كده ودلعه اوي كده ومات فيه اوي كده
فاااابيقول طيب ماانا ارجع زمانه هيموت وارجع له
لكن اللي بيحصل انه علي مابياخد لفته ويرجع بيكون فعلا ماااات
واللي مات مابيرجعش غير يوم القيامه

:)

zay maTigy يقول...

3 - إن من بعدى ... الدنيا مش هترحمه ولا هيلاقى واحد على مليون من اللى لقاه معايه فبالتالى ... أسأل الله (((((((((لها))))))))) !!!!! الرحمة .

انت عارف المشكله مش ف الحد اللى مات واللى بتتمناله الرحمة ولا المشكله حتى ف فكرة الموت وامته نقول ع الشخص مات وامته نستناه يرجهع المشكله فينا اه لا قصدى فيك انك مش قادر تسلم بموتهم او بمعنى ادق رحيلهم وبالتالى ولا انت عارف تعيش من غيرهم ولا حتى لو رجعوا عارف تعيش بيهم
هتظلم ناس كتير وانت اووووولهم
تيك كيرر فقرى
بوست مميز كالعادة

IMSA يقول...

مساء الأنوار على اجدع فقري :
الحقيقة البوست جامد ، هو اه تعبت نظري من الملاحظة بتاعة سيادتك بس اهو قدرنا نقراها ( رغم إني تقريبا ما بشوفش )
السؤال الأولاني ليه الناس ما بتخترش الوقت المناسب في العودة ؟ نوع من البلاهة يا كريم أو نقدر نقول الغباء الإنساني إنه ما بيقدرش يختار دايما الوقت المناسب ..
السؤال التاني :
اللي بيضحي بيتكتب عليه دا كله لإنه هو اللي بيختار دا يا كريم ، هو بيضع نفسه في المكان دا أو الركن دا وبيعيش على مثالياته ، التي أصبحت منعدمة تقريبا في مجتمعنا الحالي أو في ظل النظرية المادية التي نعيش بداخلها ..
اللي راح ممكن يرجع تاني لكن زي ما قالت الدكتورة ستيتة بصورة مختلفة لإن الحياة لا تسير على وتيرة واحدة او رتابة ، ولكنها متغيرة ..
امتى دي بقى علم من عند الله لكن المعروف إن اللي راح الانسان العادي لا يتمنى عودته مرة أخرى لإنه بيأقلم نفسه من غيره ..
//
تقبل تحياتي ومروري

همسات وبحــ الحياه ــر يقول...

بوووووووووست تحفه
فكرنى بحاجات كدا ههههههه
بس قبل مااجاوب هاخد جايزة ولا ايه النظام هههههه
بص هو السؤال الاول
ملخصه الجمله اللى كتبتها عندك على الوول العند ضيف بقى كبر وغرور وغباء

بجد الصفات دى بتدمر اى علاقه بتدمر قلوب كتير

السؤال التانى اجابته
ندم على كل حاجة سواء حلوة او وحشه

الموضوع دا لو اتكلمت فيه هرغى
وهخبط جامد فخلينى ساكته ^_^
تحياااااتى لك
بس مقوولتش رايك فى التحليل الفظيع اللى كتبتهولك البوست اللى فات :D:D

وبعدين ايه الخط النمنم اللى فى الاخر دا
ولا شكلك بتختبر مستوى نظرنا ههههه
دمت بكل خير

Maram يقول...

في مبدأ بحاول أتبعه اللي هو "متبصش وراك بص قدامك" وده هيريح كل واحد إنجرح وفارق وضحـى وإتبهدل كتير ... صدقني بص قدامك ولو بصيت وراك بص بس علشان تتعلم ... واللي يخرج من حياتك بإرادته دي حياته هو قرر يعمل كده وعلشان تكمل حياتك "إنت" لازم تقرر إنك تتناساه من حياتك والله يرحمه.

أسرار النــدى ,,, يقول...

يظن حين اتحدث عن ذكرياته انني لا زلت احبه ..!!ويظن حين
اكتب عنه بعين الرضا انني ما زلت اتمنى عودته ..ولا يدرك انني منذ مفارقته "
عددته ميتا " وحديثي الابيض عنه .. لا يعد الا امتثالا لقول المصطفي عليه
السلام " اذكروا محاسن موتاكم >>>

كلام حضرتك فكرني جدااااااا بالمقولة دي....

طول عمري بقول إنك تحب...يعني إنك تتخلى عن حرية أحلامك وطموحاتك وأمانيك....

الحرية في إنك ميكنش ليك حدود في رسم الاماني والاحلام اللي بتتمنى تحققها في الدنيا دي....

لكن لما بنحب...
بنفضل نحاول نقنع نفسنا بحجات مش موجودة أصلا في شخصية اللي قدامنا...وزي ما تقول كده.... بنحاول نخلي حبنا ليه بالعافية يجي على مقاس أحلامنا ...
أو نطر ........ زي الكل...
نقلل حدود تفكيرنا في الاحلام دي عشان نقدر نوصل للي بنحبهم...

تلقى حضرتك دلوقتي بتقول إيه التفكير المتسلط ده ....

طب ماهو لازم أتنازل شوية للناس وأضحى عشان أعرف أحب....

بس المشكلة بقى......

في سؤال حضرتك التاني.......

(( : ليه دايما اللى بيضحى هوا اللى بيتألم وهوا اللى بيستنى وهوا اللى بيعيش عالذكرى وهوا اللى بيتسجن فى عوالم الألم وهوا اللى بيبقى لازم يقبل النهاية وليه هوا اللى بيكون واجب عليه يسامح ويغفر ؟؟؟؟))

ماهو ده اللي بيحصل.....
اللي بيحب هو اللي بيتنازل وبيضحى بدون من غير ما يلاقي أي مقابل.....

طب الحل إيه........
نبطل نحب؟؟؟؟؟؟

أقلك ما ينفعش......
لإن دي حاجة أصلا مش بإيدينا

زي ما قال العقاد على ما أتذكر....
((نحن لا نختار حين نحب .. ولا نحب حين نختار )).....

ياريت بقى لو حد عنده حل للدايرة اللي بنلف فيها دي يقول ....(*_*)

أسرار النــدى ,,, يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.