السبت، 5 أكتوبر، 2013

الوجه الآخر للشتاء

Winter Is Coming
 وهلت ريحة الشتا .
***
شوق
لهفة 
حب
حلم
دفء
أنتِ

***
** ومشتاق أنا
لعطرك
لثيابك
لوقفتك
لضحكتك
صوتك
فرحك
صمتك 
حتي خناقك
حنانك 
حبك
عيونك
دفا صوتك
شوق عيونك
مواعيدك
إنتظارك
قلة صبرك
حزمك
زعلك 
أحلامك
تخيلاتك
هدوئك 
صبرك اللى بينفذ علي طول 
الأسئلة اللى إجاباتها بتطمن
حكاياتك
إنتِ
***
*** الشتاء 
- شوق
متضاعف مليار مرة 
- حب 
يملا الوجود
- سلامات 
توصل برغم البعد والمسافات
- مطر 
بيستجاب فيه دعوتك 
- فرحة 
بمجرد لقاكي
- كسوف
طلب الدفا المستخبي فى عيونك
- برد
بيخليكي هنا 
- حضن
لو حتي بكلمة بيتحس 
***
بحبك
وأفتح دراعاتي وأقول 
قااااااااااااااااااااااااااد كدهوه 
وأضمك 
ولو حتي بكلمة 

بس خلاص
***
الإيمان بينجي
ويطمن ويصبر أوي
حتي لو مفيش أي أمل 
حتي لو كل حاجة مستحيلة 
حتي لو المسافات متتعدش 
حتي لو إنتي مش هنا
والدنيا شتا


شاب فقري

هناك 4 تعليقات:

doaa elattar يقول...

هو أنا بصراحة الشتا عندي إحساسي بيه معقد :D

ريحة الشتا بتفكرني بدخول المدارس وريحة الكتب الجديدة ودي حاجة حلوة عشان بشم هوا طعمه حلو :)

بس في نفس ذات الوقت ريحة الشتا بتجيبلي اكتئاب وإلى الآن مش عارفة سببه .. امممم الغيوم نفسها بتكئبني عشان بحب الشمس ومش بحب احساس البرد :(

وفي نفس ذات الوقت برضه بحب المطره جدًا لما بتغسل الكون بحس روحي اتغسلت :)

اممممم مش قولتلك معقد :D

يارب تكون بخير :)



غير معرف يقول...

تعرف على اد مابخاف من الخريف بحب الشتا جدا وبموت في المطرة وخصوصا
ريحة الجو بعد المطر المهم كلامك
تحفة اكتر من رائع ويارب يتحقق لك
كل اللى بتتمناة

غير معرف يقول...



وما بين حُبٍّ وحُبٍّ.. أُحبُّكِ أنتِ..

وما بين واحدةٍ ودَّعَتْني..

وواحدةٍ سوف تأتي..

أُفتِّشُ عنكِ هنا.. وهناكْ..

كأنَّ الزمانَ الوحيدَ زمانُكِ أنتِ..

كأنَّ جميعَ الوعود تصبُّ بعينيكِ أنتِ..

فكيف أُفسِّرُ هذا الشعورَ الذي يعتريني

صباحَ مساءْ..

وكيف تمرّينَ بالبالِ، مثل الحمامةِ..

حينَ أكونُ بحَضْرة أحلى النساءْ؟
تحياتى.

بسنت يقول...

انا كنت بحب الشتا والموضوع دا خلص
لانه فصل قهرى وكوارث عد الاحداث اللى بتحصلك فيه وهتعيد نظريتك فيه هو بس المطر ليس إلا
اما رومانسيات الشتا دى حالة وبتعدى