الثلاثاء، 8 يناير، 2013

إعادة إفتتاح المدونة

- كنت مش هنا وكنت بعيد 
مش معني رجوعي إني بقيت موجود 
ولكن ...
بإختصار شديد
معني رجوعي إني بعدت أكتر .
ودلوقتى مع قصة قصيرة بمناسبة إعادة إفتتاح المدونة 
الصور من رسومات فنانة شابة وصديقة عزيزة 
والصورة الأولي مرسومة مخصوص للقصة اللى الرسامة قريتها قبل ما ترسم طبعاً
زي ما قلت لها (( بنوتة بشعر طويل وجيبة قصيرة وكوفية كروهات وماسكة سكينة وكتاب وفى مفترق طرق ))  
( شكرا جدا لمساعدتي فى فتح المدونة من جديد) .
***

فتاة , تسير علي غير هدي لا تدري إلي أين تأخذها الخطي ولا إلي أين ينتهي الطريق , تقف بهدوء فى تقاطع للطرق وتتلو بعض الكلمات السحرية لتستدعي أقوي شياطين الجحيم ليبرم معها صفقة روحها مقابل ما تتمناه ,يقف بهدوء متفاخرا بكل العقود التي أبرمها سابقا ويبتسم فى عزة وفخر قبل أن يسألها عم تتمناه من الحياة وما تحلم به , تساله فى رقة ووداعة لا تتناسب مع تنورتها القصيرة والتي تجعلها أجمل نساء العالمين فى تلك اللحظة وشعرها الطويل الغجري المجنون ذو اللون الأسود المتفحم وتلك الكوفية التى تلتف حول عنقها وتحيط بشعرها وتعجز عن أن تسيطر عليه لتقع دوما من علي إحدي كتفيها وتستقر في ثبات علي الأخري تسأله عن أي الطرق تسلك فى مثل هذا الوقت من العمر , لم يدري الشيطان ما يقول لها فالشياطين لا تخبرك الطريق ولكنها ببساطة تعقد الصفقة وتعطيك ما تريد وتعود بعد عدة أعوام لتحصد روحك إلي الأبد , لم يري الشيطان أنه من العدل أن يبرم الصفقة معها فعلي الرغم من كونه شيطانا مريدا إلي أن هنالك قوانين لابد من الإلتزام بها ولا يمكن أبدا كسرها فى عقد الصفقات , لابد أن تكون الصفقة عادلة ولابد من تنفيذ كافة شروطها ولابد من أن تستمر بإستمرار الزمن ذاته فلا شىء يكسرها ولا شىء يخترق قوانينها الصارمة , وقف الشيطان فى حيرة امام الفتاة أكثر من حيرتها فى إختيار أي الطرق لتسلكه , ولكنه ما لبث أن وجد فكرة مناسبة لها وفى غمرة صمته وشدة حماسته أخبرها بأنه سيعلمها كيف تسير فى الطريق دون مقابل سوي صحبتها بعض الوقت لأنه مل من كثرة الصفقات ويتمني لو قضي وقتا مع شخص لا يكسره ببعده بعد تمام الصفقة أو لا يكسره بوجع المنفعة أو وجع الرفض وأخبرها أن صفقات الشياطين لا تتم إلا بقبلة فى نهاية الصفقة ولكنه سيقبلها فى لحظة ما حين يشعر بأنها تعلمت منه ما ينبغي ان تتعلمه .
مر الزمان وبقيا معا فترة لا يمكن أن تحسب بالأيام , لا تدري الفتاة كيف كانت ترتاح كل ليلة فى أحضان الشيطان ولا يدري الشيطان كيف عشق براءة تلك الفتاة ولكن هذا ما حدث ولا داعي للتفسيرات المنطقية أو حتي التفسيرات المجنونة اللامنطقية , لا أحد يعلم حقا لا هوا ولا هي كيف تآلفت روحيهما ولا كيف إرتبطا بوثاق أبدي من الجنون والعشق والنور والنار , لا أحد يدري حقا
إلي أن جاء يوماً ظن فيه الشيطان أن تلك الفتاة قد كبرت بما يكفي لتستمر فى الطريق وحدها وربما لتكون صاحبة القرار فى حياتها , وقف أمامها وأسند وجهها بكلتا يديه ليخبرها بأن الوقت قد حان وبأنها الآن قد صارت سيدة قرارها فى إختيار الطريق , أفزعت كلماتها لفتاة لتنهار فى البكاء بينما هوا سحبها من يديها بقوة لتسير نحو تقاطع الطرق الذي تلاقيا عليه للمرة الأولي ومر بأصابعه علي وجهها البرىء الذي سيفتقده بجنون وأخذ يمسك بدموعها المنهمرة من عينيها بأطراف أصابعه ليقبلها ويخبرها بأنه لن ينساها أبدا وبأنه لا يحتمل أن يراها تبكي , إقترب منها ليضمها فى قوة ويقبلها قبل أن يتركها لتختار بحريتها ما تشاء وفى عقله فكرة مجنونة بأنها قد تختاره , ضم شفاها البريئة بشفتيه فى قبلت حاول أن يذوب فيها ويمنحها فيها من قوته ومن روحه ومن عشقه ومن جنونه وشوقه وحينما إنهارت كل دفاعاته أمامها وضمها بجنون شعر بالسكين الذي لم تتركه من يدها لحظة ينسل بين ضلوعه ليستقر في قرار قلبه وإبتعدت عنه قائلة : (( لم أكن الأولي ولكني سأكون الأخيرة فى حياتك )) وفى وسط دهشته من فعلها فهوا لم يطلب منها روحها مقابل وجودها بجواره والأيام التي قضوها معاً ولم يعاملها كما تعامل الشياطين البشر ودوماً منحها الإختيار ولم يخذلها قط , نظر لها مندهشاً من دموعها ونشوة إنتصارها وشبح الإبتسامة المرفرف علي شفتيها وقع هوا علي الأرض ليحاول أن يقترب منها زاحفا لكنها نظرت إليه بشكل غريب لم يره فى بشر من قبل نظرة حسرة و فرحة بما قررته , أدارت ظهرها له ونظرت تجاه أحد الطرق فى التقاطع لتتركه وتسير فى الطريق دون أن تعبأ به أو بنزيفه علي الطريق, ليموت وحيداً .


تمت,,,


***

أقدر بكل بساطة أتكلم عن الأسباب الكتير اللى خليتني أقفل المدونة والفيس بوك والتليفون والصفحة وعن حلمي اللى خسرته وعن الناس اللى خسرتها والحاجات اللى ضاعت والحاجات اللى مش موجودة ولكني بفضل إني متكلمش عن كل دا 
وببساطة شديدة برده
هسألكم الدعاء لوالدتي المريضة وبس ...
وأما عن نفسي فأنا كفيل بها .


***

بشكر كل الناس المحترمة اللى قدرت توصلي بطريقة أنا نفسي مكنتش متخيلها , آه والله , أول مرة ألاقى حاجة بالشكل دا أو حد يقدر يوصلي وأنا قافل كل الطرق بكل تعمد بالمنظر دا

***
ودلوقتي مع قصيدة وأغنية بحبها أوي أوي أوي أوي أوي ,,,
وبتفكرني بحاجات كتيرة أوي :)





يا من هواه أعزه وأذلني
كيف السبيل إلى وصالك دلني
وتركتني حيران صبّا هائما
أرعى النجوم وأنت في نوم هني

\\ وحلفت أنك لن تخون وخنتني \\


***** 
علي هامش السيرة : : :
ممكن تلعب دور كل ليلة لحد الصبح 
دور مش حقيقة إنته متأكد وواثق من دا 
ولكن بتلعبه بتفاني وبكفاءة وبقوة فى الأداء وبضعف فى التخلي عنه 
لو لعبت الدور بشكل مستمر وبإقتناع تام 
هتلاقى نفسك مع الوقت الدور مبقاش مجرد مسلسل 
بقي حقيقة 
وإنته حاسس بيه بشكل كامل 
بقي واقع 
وإنته مؤمن بيه ومش عايز تغيره 
بقي حب 
وإنته مصر تتمسك بيه لحد النهاية 
بس ياتري هوا للحب نهاية ؟؟؟

***
فى دايما نوعين من الناس : اللى بيحارب واللى بيتخاذل عن الحرب 
دا طبعا طبقاً لمبدأ : Fight Or Flight
اللى بيحارب في منه نوعين : نوع بيعرف يبطل يحارب إمتي ويبطل يحارب إمتي   ونوع تاني مبيعرفش يبطل إمتي وبيستمر وكأنه فى معركة ضد الكون
النوع اللى بيعرف يحارب إمتي ويبطل إمتي دا بيبقى شخص ذكي جدا وله هدف وبيوصله 
أما النوع التاني اللى مبيعرفش يبطل إمتي وبيستمر فى الحرب وكأنه فى معركة ضد الكون فهوا ملوش حدود وحدوده السماء لأنه هيوصل لهدفه بسهولة شديدة وفى نفس الوقت هيقع علي الأرض فى لحظة ما من كتر التعب ولما يقوم يقف هيشد من جديد ويستمر فى الحرب لحد ما لا نهاية , شخص تقدر تحس معاه بالأمان والدفا والحنان والحب والفرح والحزن لأنه دايما هيحافظ علي المود ويعدل السىء ويعوض اللى فات ويبني من جديد وفكره صاحي ودايما عارف إيه اللى جاي لأنه الزمن بالنسبة له مجرد وجهة نظر فدايما شايف اللى جاي فى الطريق .
***
طبعا فى الفترة اللى المدونة كانت مقفولة فيها مبطلتش كتابة لدرجة إني كتبت فى أربع تيام أكتر مما كتبت فى شهر إتناشر بالكامل وهقدر أوفر لكم لينكات فى نفس البوست لو حد حب يقرا وبصراحة فى حاجات مسحتها وحاجات سيبتها فى المسودات وحاجات تانية نقلتها مدونتى التانية اللى فى السر ومش معروف انها بتاعة كريم إتفضلوا الروابط :

- Disconnect 
- أقفال زمنية
- أكتر جملة وجعتك .
- فص ياقوت
- شماعة الخطايا
- حكايات ما بعد منتصف الليل 
- المنسي والمنبوذ والترياق .
- عصفور طل من الشباك .
- -لحظة مشاركتهاش مع حد .
- كانت لنا أوقات
- تفاحة آدم .
- الحب علي كرسي وفى كوباية شاي .


***
العنقاء
بيموت كل ليلة فى وسط النار 
وبيبعث كل يوم من الرماد 
وبينهض من وسط النار
عشان يحرق أعداؤه لرماد 
سواء بيحبهم أو لاء
بيبكي وبيموت من الوجع آخر اليوم عشانهم
ومن زعله عليهم 
ومن ندمه 
ومن وجعه للفراق
بيقوم كل يوم ويكمل معركته للنهاية 
بينتصر 
بيموت كل ليلة 
وبيبعث من جديد فى كل فجر 
(( لكني عمري ما بحرق حد بحبه أبدا ))
من رسم الفنانة الشابة فى شهر 7 السابق


***

الصورة عن الإنسلاخ من الواقع 
فى ناس بتشوف الإنسلاخ من الواقع علي إنه الهروب من الواقع والواحد يتعامل معاه بآلية وكأنه مش حاسس ومش موجود
وفى ناس تانية بتشوف الإنسلاخ عن الواقع فى إنك ترقص مع بنت جميلة تخطفك بعيد عن الحياة على موسيقي Sway 
أنا عن نفسي فكرت فى التجارب الحية اللى شفتها قدامي وطلبت منها ترسم الرسمة دي
ودا تقريبا كان من حوالي خمس شهور 
إستمتعوا بالفكرة الخاصة بيا 
ورسم الفنانة الشابة 

لكني مجاتليش الفرصة إني أنشرها غير دلوقتى ..
الصورة فى سطور :
(( 
إنسان واقف قدام مراية بتظهر حقيقته 
هوا بيتخلي عن إنسانية وبينزف وبشدة 
وبيتحول فى المرآية لإنسان آلي 
مجرد روبوت 
عايش وبيشتغل وبس
))

****


مش عارف ليه بتوقع من الناس تتصرف زيي
يقفوا يتحدوا الموج ويسبحوا ضد تيار العقل والفكر
ويحاربوا بدون توقف
ويقدروا كل شىء بعمله زي ما بقدرهم
الناس مش هتتغير
وزي ما قالت الحاجة : صوابعك مش زي بعضيها 
وزي ما أنا بقول 
كل واحد وإختياره 
وأنا خلاص إخترت 

****


تم حذف هذا الجزء من البوست بناء علي طلب شخصي من أحد الأشخاص الذين كانوا يعنون لي شيئا يوما ما لكنهم الآن ولله الحمد لا قيمة لهم ولا لذكراهم .
Deleted
شاب فقري  


عانقيني .. قبلي عيني وأمضي 
***
الحلم ضاع  مني وإتمنعت عنه 
غصب عني
لكني هحارب
ولو الحلم مات 
هحلم من جديد
تعبت كتير ولسه هتعب فى بقية الطريق
الحياة مش عادلة ولا سهلة 
وهكمل وهحلم من جديد وهحارب
كالعادة ..
وحتي الرمق الأخير


كريم 
شاب فقري
7-1-2013

هناك 4 تعليقات:

غير معرف يقول...

حمدلله عالسلامة :)
ربك ينورلك طريقك :)
#حواليك

شاب فقرى يقول...

مؤمن بيكي وعارف إنك دايما حواليا

يارب يسمع منك

الله يسلمك يارب :)

#عملية الكود أوميجا :D

Rehab Bato يقول...

حمد الله على السلامه يا كريم

و ربنا يشفى الوالده ويقومها بالسلامه

شاب فقرى يقول...

Rehab Bato

اهلا بيكي يارحاب

الله يسلمك يارب :)

ويارب يسمع منك قادر يا كريم :)