الأحد، 18 نوفمبر، 2012

منين ولفين وليه ؟؟؟

منين بتيجي الحاجات دي ؟؟؟

كنت زمان بسأل ودايما بسأل بتيجي منين القوة اللي بيتمتع بيها بعض الناس
فى البداية عرفت مكان سهل وبسيط
وكان الموضوع رائع لاني فهمت مصدر قوي البعض  وإحترمت الناس دول
وبعدها
إضطريت أفكر تاني
لقيت الإجابة بتتغير
صراحة إحتقرت الناس دي لأن بعض الينابيع مخصصة للكلاب فقط للشرب منها وللمخلوقات الأقل تطوراً

وبعدها
إضطريت إسأل مرة تانية
والإجابة إختلفت
الإيمان ؟

الإيمان قوة
بس الإيمان المفروض يديك الأمان ويخليك تتصرف كإنسان مع بقية البشر وتعاملهم من المنطلق دا
ولا إيه ؟؟؟
ولكن لقيت إن البعض بيحول طاقة الإيمان لطاقات أخري
وللأسف أنا مفيش مصدر إلا وجربته كويس اوي أوي أوي
بس فكرت تاني
ولقيت إن فى مشاكل بين المؤمنين بأي شىء
اللي مؤمنين بحاجات كتير بينهم مشاكل
فلقيت إن الناس بتحول طاقة الإيمان لأشكال كتير
قسوة , كره , عناد , جنون , معاملة , هجر وفراق وكل الشرور الأخري التي يتقنها البشر
يا هلتري هل النور اللي نابع من  الإيمان يقدر يتحول لنار تحرق اللي حوالينا ؟؟؟
وياتري هل آدميتنا هتسمح لنا بدا
؟؟؟؟
أنا مش هاممني الصراحة
لأن الإجابة لا تعنيني فى شىء
الإجابات لا معني لها حين تختلف الأفعال
دا مبدأ أساسي ومبيتغيرش
فكرت كمان شوية
هوا يا هلتري زي ما النور بيتحول لنار تحرق اللي حوالينا هل النار جوانا تقدر تتحول لنور ؟؟؟
نور ينور للي حوالينا ويظهر جمالنا وروعتنا
ولكن باغتتني نقطة إن النار اللي بتندلع جوا البشر مينفعش تتحول لنور
يعني الكلام دا مينفعش
يعني مينفعش الشر يطلع منه خير
مينفعش واحد يبقي موجوع ويائس ويقدر ينور ويبهر الناس
ولا إيه ؟؟




ولفين يتم توجيه الأمور دي ؟؟؟
الأهم هوا كل حاجة بتتحول مهما كان مصدرها بتروح فين
وهوا دا مصدر كل شىء حلو ووحش فى حياة البشر
هوا دا كل حاجة فى كل حاجة
اللي هتعمله هتوديه فين ولمين ؟؟

مين يستاهل النور أياً كان مصدره ؟؟؟
مين يستاهل النار والشرور ؟؟
مين يستاهل المفيش ؟
مين ملوش تمن ؟
مين اللي واللي واللي ...؟

مشترتش جرنال ومش هشغل مزيكا ومش هعمل قهوة

***
قالت : ليه مش كلمتني لما كت فى الحالة دى ؟؟؟

قال: لأنك كنتش مشغولة ومش فاضية ووراكي حاجات كتير وكدا يعني وعشان مش أخنقك

قالت : بس أنا نفسي تخنقني



((
كان أحمقا حين أخفي عنها حقيقة الأمر ولم يقل لها أنه قرر أن لا يتصل بإنسان آخر إلي أن ينتهي الزمن كما ينتهي كل شىء آخر وسيظل هكذا إلي أن يموت
))

***

فى تكملة لكل جملة كتبتها

يكفيني إني أكتب الأسئلة وأنا مش عايز أجاوب لأن :
فى فيلسوفة وعالمة زمان قالت إن الحقائق لو وصلنا لها ومش إستفدنا بيها ونورت جوانا وحسينا بيها فهي مجرد كلام لا فائدة منه

ولأن :
 أنا بقول إن : الإجابة لا تعنيني فى شىء
الإجابات لا معني لها حين تختلف الأفعال
دا مبدأ أساسي ومبيتغيرش

تعرف النيل بليل شكله عامل إزاي ؟؟؟
آه لأني بشوفه كل يوم وببص للنجوم كل يوم

تعرف إحساس التلجاية اللي قعدت فى الشمس ؟؟؟
آه لأني النهارده لما ركبت الموتوسيكل و فردت دراعاتي فى الهوا عيوني دمعت وحسيت إني طاير والتلجاية قعدت فى الشمس

تعرف ...
مليش نفس أعرف
أنا نفسي أحس
زي ما حسيت اللي فات
ويمكن أكتر شوية


ونفسي أتنفس
لأني مخنوق أوي والحبل بيضيق والصندوق بقي خنيق أوي

ونفسي أغمض عيوني وأنام وأنا واثق إن بكره لما أصحي فى حدث هفتكره وأقول ( أنا بجد مش مصدق , طيب إزاي ؟؟؟ ) وأضحك بصوت عالي وأغني فى الحمام وأرقص في الصالة





حد جه ؟؟؟
حد سأل ؟؟؟
حد فهم حاجة ؟؟؟

منين ؟؟؟

و لفين ؟؟؟

وليه ؟؟؟؟

و هاو ماتش تايم ؟؟؟؟

أنا زهقت

تصبحوا علي خير

رايح أبتسم فى وش الموت

وأكمل إنهياري




***
تحديث

انا دايما عامل حسابي إني خارج ومش راجع ومن قبل التحرير والثورة بنزل من البيت وبحضن وببوس البيت كله
ويمكن امي بس
ولو فى يوم ركبت أتوبيس أو قطر أو عبارة أو حتي زي ما بركب اليومين دول ملاكي وميكروباص وموتوسيكل وإتقلب بيا
هبقى راضي عن نفسي جدا
بس بالأمانة
كنت هتمني أرجع أسلم عليهم أوي وأحضنهم بضمير
ويمكن أحضن ناس تانية وتالتة وعاشرة
ويمكن أعمل حاجات مستحيلة بجد بجد يعنى

تعليقا على كومنت عالفيس علي حادث القطر والاطفال بيقول إن فى أب إتصل يحكي عياله عملوا إيه قبل ما ينزلوا من البيت ...

****


هناك تعليق واحد:

shimaa يقول...

كان أحمقا حين أخفي عنها حقيقة الأمر ولم يقل لها أنه قرر أن لا يتصل بإنسان آخر إلي أن ينتهي الزمن كما ينتهي كل شىء آخر وسيظل هكذا إلي أن يموت
))
عجبني الحوار وعجبتني اوي الجمله دي بس كده مش عايزه اتكلم كتير