الاثنين، 10 يناير 2011

حظك كدا .....




حـظِـك كـــده .. حـظـِك كـــده
مـكــتــــوب عــلـيــكى تـــحـبـــى واحـــد قــلـبـــه صـــدّى
لا الــفــرحـــه تـقـــدر تِــنْـعِشُه
ولا حــــــزن يـــقــدر يِرْعِــــشُــــه
ولا نـــكــتــه حــتـى تِـــفَـــرفِشُــه
ولا حــتــى خَـــضّـه
مــع ان قـلـــبـــك مــن دهـــب
مـكــــتــوب عــلــيــكــى تـــحــبى واحــــد قـــلــبـــه فـــضـه
حـظِـك كـــده
كـــل الـبــــنـات الــلى فـــى حـيــــاتــى قــبــلــك إســتــنــونــى نـمــت
وغــدروا بـيّا
عِــدّىَ جــوابـــات الـــغــرام الـلى فـــى دولابـــى
شـــوفــى كــــام مـــره إتـــغـابـيـت وفـتــحـت بـابــى

مــره بـيــضــه ومـــره ســـمـره
دى الــطــويــلــه ودى الــتــخـــيــنـــه
وأردنــيـــه ومـغـــربـيـــه وفــى الــروســيــه
وفـــى الــعــجـــوزة
.. وفـــى الــصــبـيــه
وفــى الـنـــهــايــه الــكـــل بــردك غــدروا بــيّـــا
إحـــتــمـــال الـــعــجــــز فــيّــا

الـمــهــم إنـــى خــــلاص مـــا بـــقــتــش قـــادر أحـــب تـــانى
جـــســـمى نـــحــس مــن الــسـهـــر والإنــتـــظـــار
ومـــن الإغــــانــى
.إنــتـى أجـــمــل واحـــده حـــبـتـنــى فـــى حـــيـاتــى
رقــــة الــكـــلــمــه فـــى شـفـــايــفــك
الــخــيــال الــلى مــحـاوطــنى ومـحاصـرنى وإنــتـى غـــايــبـه
كـــأنــى شـــايـــفـــك

الــعـــيـــون الــمــعــجـــزات الــلى بــخـــاف أرفـــع عــيـنـيـّا
يــغـــضــــب الــمـــولّـــى عــلـيــّا
والله مـــا أنـــا عـــارفـلى خـــوف
أنــا بـبـقــى خـــايـــف ربّــى ولا بـبـقى خــايـفــك

إنـتـى بِـــكــر ..
كـــل حـــاجــه فـيـكــى بِــكــرالـشــوارع والـمـــدرج والأمـــانى
جـــوّه مـــنـــك لـــســه بِـــكــر
أمــا أنــا جـيــش مـــن الـــحـــريم إســتـهــلــكــونــى
يــامـا رقــدوا و يــاما لـعــبـــوا وياما ســكـــنــوا
فــيّا إيــجــار وفــ الــلـى مِـــلـك
و
فــ خـــدتــنــى وضــــع يــــد
صَـــبَـحْت حِـــــكـر
وإنـــتــى بِــــكـــر
طــــب هــ يـــنــفـــع ؟
عـــارف إنــهــا مِـــش خــطيـئــتــك
إنـــى عـــيــشــتى مــعـــقـــده
بــس اعـــمـل ايـــــه
حـــــظـــك كـده
حظك كدا ... لهشام الجخ


***
إنتى بكر ...
لا أدرى لما تبدأ كل الحكايات دوما بكوب من الشاى وقليلا من السكر وجلسة هادئة هاربة من الزمان ...
هى : كام معلقة سكر ؟؟
أنا : مش كتير ... خمسة
هى : يا نهارك ... مش كتير أمال لو كان كتير بقى ؟
أنا : إنتى بتحطى كام ؟
هى : إتنين ونص
أنا : إنتى زيك زى كل الناس بتحبى إن الشىء يبقى مظبوط ... بس أنا مقدرش على الحياة وهى كدا ...لازم أزود السكر أوى لأنى ببساطة عارف الحياة وعارف كل إحساس فيها وكل معنى ومقدرش أعيشها بكل اللى فيها دا عادى كدا ...لازم أضيف سكر ومش أى سكر ...سكر زيادة على كل حاجة ... عشان أقدر أستحملها
هى (تسأل وكأنها تعرف لغة الحوار معه منذ زمن) : طيب ليه مش بتحب الحلويات ؟؟
أنا (سؤال ملتوى وفاهم معناه) : لأنها بتبقى سكر خالص والهدف منها هوا إنك تاكلى حاجة حلوة أوى ... على عكس فكرتى فى الشاى وفى أى حاجة تانية بضيف لها سكر كتير ... مبيكونش الهدف هوا السكر ... السكر هنا عامل مساعد عشان تكملى للآخر ومن غيره الحياة هتبقى ببساطة لا تحتمل
هى : بس أنا شايفة إن كل حاجة حصلت ومفيش حاجة جديدة تتقال ولا حاجة جديدة تتعمل ... كل الكلام إتقال وكل المشى والمواقف حصلت ... حتى الهدايا كل الحاجات حصلت ... مش شايفة أى حاجة جديدة
أنا : بس دا مش معناه إن كل حاجة خلصت ... أكيد اللى ضاع منك واللى بتقولى حصل فيه كل حاجة وكل حاجة إتكررت لحد ما فقدت معناها ... تعرفى إنى أنا مثلا بقدر أعمل أى حاجة ...إحساس معين أو فكرة معينة أو موقف معين ... ممكن أكررهولك هوا هوا بس تحسى إنك عمرك ما عشتيه ولا عرفتيه .
هى : إزاى بقى ؟
أنا : أنا بقدر أحس ...بقدر أفسر الإحساس وأفهم مقدرة الطرف التانى ومحتاج إيه ونفسه فى إيه وبقدر أحس بالناس أوى
هى : وتفتكر هتقدر تبهرنى أو تحس بيا ؟؟
أنا : أنا عمرى ما بخسر ...
هى : وأنا مش عايزاك تخسر.
أنا : ها هتحطى كام معلقة لنفسك ؟؟؟
هى (ترد بإبتسامة ساحرة) : خمسة
أنا : أيوا كدا .... شوفيها بعيونى .

تمت ,,
شاب فقرى
إهداء إلى : فتاة الأمانى

هناك 19 تعليقًا:

اعقل مجنونه يقول...

بس فى حاجات لازم تتشرب كده من غير اى سكر خالص ....

تحياتى على قصيدة الجخ لانى بجد بعشق الراجل دا وعلى التدوينه

خواطر شابة يقول...

شكرا على ادراج قصيدة هشام الجخ قصيدة جميلة جدا تعجبني دوما مضامين قصائده وكلماتها تجمع بين البساطة والعمق في نفس الوقت
الحياة كقطعة الشوكولاته اوقات نحتاجها حلوة واوقات نحب القطعة المرة لان حلاوتها في مرارتها
دمت بكل ود

shemo_ joker يقول...

السلام عليكم....

حلوة اوى بجد القصيدة
اختياراتك لهشام الجخ حلوة اوى
خلتنى ان شاء الله حتبعوا ع طول...

فكرة الحوار حلوة
اووووى
بس فعلا السكر الزيادة دا هو العامل المساعد الى بيخليك تفضل مصمم انك تكمل الكوباية للاخر (تصدق عندك حق)


دومت بخير
فى رعاية الله.
shemo

غير معرف يقول...

الانسان عدو ما يجهل؟
أنا احبك لأني اجهلك..
احبك..
احب تفاصيلك.. احب كلامك و ضحكك و حزنك و صمتك و فرحك و وحدتك...
مباركة لحظاتك مع غيري.. مباركٌ حبك لسواي..
مباركة لحظات جنونك.. مباركة عواطفك ..

سواد عينيك و سمار وجهك..
تنهيدك... الكلمات القليلة التي سمحت لي بمشاركتها معك..
مباركٌ اليوم الذي كلمتك فيه.. و اليوم الذي تركتني و اختفيت فيه!


لستُ حبيبتك.. لستُ عشيقتك.. كنتُ صديقتك فقط..
و اختفيتُ لأيام معدوده و حين عدتُ وجدتك رحلتْ..
احترمت غيابك و احترمت نفسي بعد كل محاولاتي بالسؤال عنك.. و لا يرد علي الا الصدي...

لستَ مديناً لي بشي.. سوي بفرحٍ عرفته معك..
لستَ مديناً لي بشي..

و لا اعتبُ عليك..
فقلبي أيضاً فضة.. لستَ وحدكْ
قلبي أيضاً صدي..
كان من الممكن ان اكرر السؤال عنك و ان نصلح معاً بان نكونَ اثنين تجمعنا روح واحده..
كنت ساحبك.. شرط ان لا نكون عاشقيْن!

اشتقتُكْ... و ما زلتُ اجهلك!
اشتقتُكْ... و ما زالت مدونتك تُصيبني بالهذيانِ و مرض الحُزن..
اشتقتُكْ.. و اعلمُ انني صدي.. لا اخطرُ بالبال..
اشتقتُكْ..

ما زلتُ أتابع كل تفاصيلكَ التي تختارُها بعنايه..
كلامك هنا و تحركاتك علي تويتر و فيس بوك...
اغوصُ في فرح الكون حين اراكَ سعيداً..
و اُدفن تحت طبقات الارض حزناً حين تحزن..
أنا معك..

لستُ في وطنك.. لكن معك..
صباحاتي لكَ.. و ليالي الورد و العنبر لكْ!
اتستحقُ كُلّ هذا الحنين؟!
لا اعلم!
اتستحقُ هذا الوفا؟!
لا اعلمُ أيضاً ..



لكنني اعلمُ انك انسان.. و هذا يكفيني..


لستَ وحيداً !
:)  

شاب فقرى يقول...

المرة دى هرد على كل التعليقات
لكن غضب عنى مردتش المرة اللى فاتت
البوست دا والسابق هرد عليهم سوا مرة واحدة
بس حاليا مشغول لشوشتى ومش فاضى خالص حتى أبص جمبى

نورتوا
وووالله نفسى ارد
بس لازم اقوم عشان مفيش وقت
على وعد بالرد
شاب فقرى

شاب فقرى يقول...

غير معرف ....
لكى منى رد خاص
ولكن ....
دعينى ادرك أولا من أنت ؟ ؟ ؟
شاب فقرى

zay maTigy يقول...

حلوة كلمات القصيدة اوى بس كانت حلى وانا بسمعها :)
جميل اوى لما قولت شوفيها بعيووونى بس الاهم بقا تكون العيون بتشووف صح :-p
بوست مميز ميرسى

غير معرف يقول...

من أنا؟


أنا المستحيل!!!

شاب فقرى يقول...

اعقل مجنونة
كل واحد وقدرته بقى على الحياة والحاجات اللى بيشربها فيها هل هى بسكر ولا من غير
.....
دمتى بكل ود
شاب فقرى

شاب فقرى يقول...

خواطر شابه
رأيك عجبنى اوى ان الحلاوة فى المرارة أحيانا
زى متعة الألم ومتعة الكفاح
بيمتع الواحد بالوصول للهدف اللى هوا عايزه فى الآخر
:)
دمتى فى فرح
شاب فقرى

شاب فقرى يقول...

shemo joker
طالما بنتحكم فى الطعم
يبقى نخليه حلو لان محدش هيساعدنا
لازم احنا اللى نساعد نفسنا
:)
منورة دايما
شاب فقرى

شاب فقرى يقول...

زى ما تيجى
كل واحد بيشوفها بطريقته
ولكن هقولك إن أحيانا لازم نحاول نفهم فكرة الاخرين وطريقتهم فى الحياة ...
عشان عالاقل مش نستغنى عنهم بسهولة ...
:)
دمتى بكل ود
شاب فقرى

شاب فقرى يقول...

غير معرف
لا يوجد مستحيلات أمامى ... إلا حين أنظر فى المرآه :)
دمتى بكل وووووود
شاب فقرى

غير معرف يقول...

سيدي..



لو كنتَ مستحيلاً حقاً لما استطعتُ الوصول إليك ..


دُمتَ انتَ بكلِّ وِدي....

:)

غير معرف يقول...

ولكن اخبرنى هل مازال القلب ينبض بفتاة اخرى ام انه جف من الاحساس والحب
كى اطمئن على قلب حقا احببت

غير معرف يقول...

ولكن اخبرنى هل مازال القلب ينبض بفتاة اخرى ام انه جف من الاحساس والحب
كى اطمئن على قلب حقا احببت

السبت, يناير 15, 2011 8:46:0


علي فكرة.. في اتنين غير معرف!!!!
التعليق السابق أنا لم اكتبه و مستعده ان اقول لك من اكون بكل جرأة لأنني كما قلت سابقا : كنتُ صديقتك فقط و لكنني احن إليك ...

علي ما يبدو رصيدك من العاشقاتِ العاشقاتِ كثييييييير!!!

غير معرف يقول...

كان من السهل عليكى ان تصفى الصداقة وكيفما تكوون ولكنى وجدت
من الصعب عليا ان اصف الحب !!
كيف يكون ؟؟

كنت انا العشيقة والحبية والصديقة وبغموضى ابتعدت او قد اكون ابعدت ولكنى لم اعود ولو اعود
كلمات احفرها لك كىى اذكرك بانى فى يوما
احببت

شاب فقرى يقول...

الأخوة الأفاضل الغير معرفين
أرجوكم بالله عليكم كل واحد يقول هوا كتب إيه
ياررررررررررررريت
عشان حاليا الصداع متكفل بنقطة التركيز عندى
فأرجو منكم التكفل بنقطة التوجيه بالشخصيات من خلال نيكنيم أو لفظ خاص تعليق بيه كل مرة
وشكرا ليكم
وعشان أعرف أرد برده
مراعاة لشخصى الفقرى
جزاكم الله كل خير
فقرى

شاب فقرى يقول...

واللى معندوش مانع يقول إسمه يتفضل لو سمحتم من الغير معرفين
طالما فى معرفة شخصية سابقة
والاسم مش هيتنشر
خالص الإحترام والتقدير
شكرا
فقرى